أخبار عالمية

رحلة الحاج: متى يوم التروية 2024 – 1445 استعداد روحي لوقفة عرفة

يوم التروية، ثامن أيام شهر ذي الحجة، هو محطة هامة في رحلة الحج، حيث يبدأ الحجاج رحلة الاستعداد النفسي والروحي ليوم عرفة، أهم يوم في مناسك الحج. يكتسب هذا اليوم أهميته من كونه يومًا للتجمع والتأهب الروحي، وفرصة للتوبة والاستغفار، وبوابة عبور نحو مشعر عرفة.

متى يكون يوم التروية 1445 -2024

يوافق يوم التروية الثامن من شهر ذي الحجة من كل عام، ويصادف هذا العام (1446 هـ) الموافق (2024 م) يوم الجمعة 14 يونيو، حيث يتوجه الحجاج إلى منى للمبيت فيها استعدادًا ليوم عرفة.

لماذا سمي يوم التروية بهذا الاسم؟

تتعدد الروايات حول تسمية يوم التروية بهذا الاسم:

  • رواية الماء: قيل أن الحجاج كانوا في الماضي يرتوون من الماء في هذا اليوم ويسقون إبلهم.
  • رواية الرؤيا: ويرجح البعض الآخر أن التسمية تعود إلى رؤية نبي الله إبراهيم عليه السلام في منامه ذبح ابنه إسماعيل.
  • رواية النقلة: ويُطلق عليه أيضًا “يوم النقلة” لانتقال الحجاج فيه من مكة إلى منى.

يوم التروية 2024 - 1445

أعمال يوم التروية

  • تجمع الحجاج في منى: يتوجه الحجاج إلى منى ويقيمون فيها استعدادًا ليوم عرفة.
  • المبيت في منى: يبيت الحجاج في خيامهم في منى ليلة التروية.
  • الصلاة والذكر: يؤدون صلوات الظهر والعصر والمغرب والعشاء والفجر في منى، ويكثرون من الذكر والدعاء.
  • رمي الجمرات: يرمون الجمرات في هذا اليوم، حيث يرمون بالحصى الصغيرة على ثلاثة أعمدة ترمز للشيطان.
  • الاستعداد ليوم عرفة: يُعد يوم التروية فترة استعداد ليوم عرفة، حيث يستعد الحجاج نفسيًا وروحيًا لوقوفهم في جبل عرفة.

فضل يوم التروية

  • يوم بدء مناسك الحج: يوم التروية هو اليوم الذي يتوجه فيه الحجاج إلى منى لبدء مناسك الحج، ويعتبر الحج من أعظم العبادات في الإسلام.
  • يوم التوبة والاستغفار: فرصة للتوبة والاستغفار، حيث يُشجع الحجاج على التفكر في ذنوبهم والعودة إلى الله بالندم والاستغفار الصادق.
  • يوم قربة وطاعة الله: يوم التروية من أيام العشر الأوائل من شهر ذي الحجة، وهي أيام مباركة ومحببة إلى الله، ففي هذه الأيام يتقرب الحاج من الله بالطاعات والعبادات والذكر.
  • يوم الفرح والتلاقي: يجتمع فيه الحجاج من مختلف أنحاء العالم، وتتوحد الأرواح والقلوب في الحب والإخاء، وتنشر الفرحة والسعادة بين الحجاج.
  • يوم تجديد العهد والقرارات: فرصة للتفكير والتدبر، وتحديد الأهداف والقرارات للمستقبل، ففي هذا اليوم يمكن للحاج أن يستعيد التركيز ويجدد العزم على السير في طريق الخير والتقوى.

خاتمة : يوم التروية، رحلة الحاج نحو الكمال، استعداد روحي لوقفة عرفة، يوم للتوبة والغفران، ويوم للقاء الأحبة من كل أنحاء العالم. رحلةٌ مباركةٌ تُعلّم الحاج معاني الصبر والتضحية والتقوى، وتُقرّبه من الله سبحانه وتعالى.

روزينا محمد

محررة ثقافية تتمتع بمعرفة واسعة بالفنون والثقافة، لديها شغف بالمسرح والموسيقى والأدب والفنون البصرية، قادرة على كتابة مراجعات ونقد فني دقيق وهادف، لديها خبرة في تحرير محتوى ثقافي متنوع، يتابع أحدث المعارض والمهرجانات الفنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

عزيزي متابع موجز الأنباء

نحن نقدر أن الإعلانات قد تكون مزعجه لك في بعض الاحيان، لكن الإعلانات هي مصدر دخلنا الوحيد، مّا يُمكّننا من الاستمرار في تقديم محتوى إخباري موثوق ومجاني لكافة متابعينا، نطلب منك إغلاق حاظر الإعلانات (Ad Blocker) أثناء تصفحك لموقع موجز الأنباء.

قم بإعاده تحميل الصفحه بعد اغلاق ad blocker !