من هي دينا الأسمري .. السيدة السعودية التي حظيت برعاية كريمة من أمير منطقة عسير

يخيم الحزن على أهالي منطقة عسير لفقدان “دينا الأسمري” السيدة الثمانينية التي حظيت برعاية كريمة من لدن أمير المنطقة الأمير تركي بن طلال. وتُجسّد قصة دينا الأسمري أسمى معاني الإنسانية والتكافل الاجتماعي، حيث برزت فيها قيم العطاء والاهتمام بكبار السن من قبل قيادة حكيمة تُدرك واجبها تجاه مواطنيها.

قصة دينا الأسمري

تعود قصة دينا الأسمري إلى عام 2020، عندما التقى بها أمير منطقة عسير خلال إحدى جولاته التفقدية في محافظات المنطقة. ونظرًا لتقدمها في السن وعدم وجود عائل لها، وعانتها من ظروف صحية صعبة، وجه الأمير تركي بن طلال بتشكيل فريق متكامل لرعايتها وتوفير احتياجاتها.

لم تقتصر رعاية أمير منطقة عسير على توفير الاحتياجات الأساسية لدينا الأسمري، بل شملت اهتمامًا خاصًا بجانبها الاجتماعي. فقد أمر سموه ببناء منزل جديد لها وتأثيثه، لتعيش حياة كريمة تليق بعمرها ومكانتها.

افتتاح دار “السيدة دينا الأسمري”

حرصًا من أمير منطقة عسير على توفير رعاية شاملة لدينا الأسمري، أمر سموه بافتتاح دار خاصة بها في قرية سدوان عام 2022. وتولت هذه الدار مهمة رعاية دينا الأسمري ومتابعة حالتها الصحية بشكل دوري.

أدرك أمير منطقة عسير أن دينا الأسمري بحاجة إلى رعاية صحية متخصصة، فوجه سموه بعقد اجتماعات دورية مع القائمين على حالتها في مستشفى بللسمر، ضمت استشاريًا من مستشفى عسير واستشاريًا من التخصصي بالرياض. وتواصلت هذه الاجتماعات حتى وفاتها رحمها الله، حرصًا من سموه على ضمان حصولها على أفضل رعاية طبية.

مشاركة أمير عسير في تشييع جثمانها

وفاءً لِما قدمته دينا الأسمري من صبر وعزيمة في وجه ظروفها الصعبة، حرص أمير منطقة عسير على المشاركة في تشييع جثمانها. وظهرت مشاعر التأثر والحزن على سموه وهو يتقدم المشيعين ويحمل جثمانها الطاهر.

من هي دينا الأسمري؟

دينا الأسمري سيدة سعودية من منطقة عسير تجاوزت الثمانين عامًا من عمرها. عاشت دينا الأسمري حياة بسيطة، وتوفي زوجها ولم تنجب أبناء، مما جعلها تعيش وحيدة في منزلها.

توفيت دينا الأسمري يوم الجمعة الموافق 5 يوليو 2024، تاركة وراءها قصة إنسانية مؤثرة تُجسّد مدى اهتمام الأمير تركي بن طلال برعاية كبار السن في منطقة عسير.

خاتمة: تُمثّل قصة دينا الأسمري نموذجًا مشرفًا للعمل الإنساني، وتُجسّد مدى اهتمام قيادة المملكة العربية السعودية برعاية كبار السن وتوفير حياة كريمة لهم. رحم الله دينا الأسمري وأسكنها فسيح جناته، وجزى الله أمير منطقة عسير خير الجزاء على رعايته الكريمة لها.

روزينا محمد

محررة ثقافية تتمتع بمعرفة واسعة بالفنون والثقافة، لديها شغف بالمسرح والموسيقى والأدب والفنون البصرية، قادرة على كتابة مراجعات ونقد فني دقيق وهادف، لديها خبرة في تحرير محتوى ثقافي متنوع، يتابع أحدث المعارض والمهرجانات الفنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

عزيزي متابع موجز الأنباء

نحن نقدر أن الإعلانات قد تكون مزعجه لك في بعض الاحيان، لكن الإعلانات هي مصدر دخلنا الوحيد، مّا يُمكّننا من الاستمرار في تقديم محتوى إخباري موثوق ومجاني لكافة متابعينا، نطلب منك إغلاق حاظر الإعلانات (Ad Blocker) أثناء تصفحك لموقع موجز الأنباء.

قم بإعاده تحميل الصفحه بعد اغلاق ad blocker !