أخبار السعودية

نيوم تُطلق العنان لثورة معمارية: بدء تنفيذ المرحلة الأولى من مشروع “ذا لاين”

في خطوة تاريخية تُعيد تعريف مفهوم المدن وتُرسّخ مكانة المملكة العربية السعودية كرائدة في الابتكار، أعلنت شركة نيوم عن بدء تنفيذ المرحلة الأولى من مشروع “ذا لاين”، المدينة المستقبلية التي تُمثّل ثورة معمارية تُغيّر ملامح الحياة على كوكب الأرض.

انطلاق العمل بخطى ثابتة

تُجسّد “ذا لاين” رؤية طموحة لخلق بيئة حضرية مستدامة تُدمج الإنسان مع الطبيعة بشكل مُتكامل. وها هي اليوم تأخذ خطواتها الأولى نحو الواقع من خلال عمل مكثّف يشمل 260 آلة حفر تعمل على مدار الساعة، إلى جانب ألفي مركبة ثقيلة تُناقل أكثر من 3 ملايين متر مكعب من التربة.

مدينة ذا لاين

تُعدّ “ذا لاين” أكثر من مجرد مدينة، بل هي نموذج حياة جديد يُعيد تعريف مفهوم المعيشة. تُقام هذه المدينة الفريدة على طول 170 كيلومترًا، خالية تمامًا من السيارات والشوارع والانبعاثات، لتُصبح واحة خضراء تُحافظ على البيئة وتُعزّز صحة الإنسان.

تُؤكّد “نيوم” التزامها بتحقيق الاستدامة من خلال تزويد “ذا لاين” بنسبة 100٪ من احتياجاتها من الطاقة من مصادر متجددة.

ذا لاين مساحة خضراء شاسعة

على الرغم من ضخامة مشروع “ذا لاين”، إلا أنّه يُراعي بشكل كبير المحافظة على البيئة. تُغطّي المساحات الخضراء 95٪ من مساحة المدينة، بينما تُخصص 34 كيلومترًا مربعًا فقط (2٪) لمساحة البناء.

ذا لاين وجهة لملايين السكان

تُتوقع “نيوم” أن تُصبح “ذا لاين” وجهة جاذبة لملايين السكان من مختلف أنحاء العالم، ممّا يُساهم في تنويع الاقتصاد وخلق فرص عمل جديدة.

خاتمة: يُمثل مشروع “ذا لاين” نقلة نوعية في مسيرة تطوير المملكة العربية السعودية، وخطوة هائلة نحو مستقبل أكثر استدامة وازدهارًا. تُجسّد هذه المدينة المستقبلية التزام المملكة برؤية 2030، وتُؤكّد مكانتها كمركز عالمي للابتكار والريادة.

أحمد الملاح

محرر مُحنك مع خبرة واسعة في تحرير ومراجعه المحتوى الإخباري بأنواعه المختلفة، يمتلك مهارات ممتازة في القواعد والنحو والهجاء والتدقيق اللغوي، يتمتع بقدرة عالية على التحقق من صحة المعلومات والبيانات، لديه إلمام واسع بالأحداث الجارية والقضايا الراهنة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

عزيزي متابع موجز الأنباء

نحن نقدر أن الإعلانات قد تكون مزعجه لك في بعض الاحيان، لكن الإعلانات هي مصدر دخلنا الوحيد، مّا يُمكّننا من الاستمرار في تقديم محتوى إخباري موثوق ومجاني لكافة متابعينا، نطلب منك إغلاق حاظر الإعلانات (Ad Blocker) أثناء تصفحك لموقع موجز الأنباء.

قم بإعاده تحميل الصفحه بعد اغلاق ad blocker !