الحاج المتعجل: متى يخرج من مكة المكرمة؟

يُعدّ الحج من أركان الإسلام الخمسة، ويحرص المسلمون على أدائه كل عام، سعياً لِكسب ثوابه العظيم وَمغفرة الذنوب.

وخلال رحلة الحج، يمرّ الحجاج بمراحل مُتعددة، تبدأ من التلبية وصولاً إلى الوقوف بعرفة، ورمي الجمرات، وطواف الوداع.

وبعد إتمام رمي الجمرات في أيام التشريق، يبدأ الحجاج بالتفكير في موعد خروجهم من مكة المكرمة.

ويُمكن للحاج أن يختار بين البقاء في مكة حتى نهاية أيام التشريق، أو التعجل في الخروج بعد الانتهاء من رمي الجمرات في اليوم الثاني.

متى يخرج المتعجل من مكة؟

يُمكن للحاج المتعجل الخروج من مكة المكرمة بعد الانتهاء من رمي الجمرات في اليوم الثاني من أيام التشريق، أي يوم 12 من ذي الحجة.

ويستدلّ العلماء على ذلك بقول الله تعالى في سورة البقرة: “فَمَنْ تَعَجَّلَ فِي يَوْمَيْنِ فَلا إِثْمَ عَلَيْهِ”.

شروط التعجل في الخروج من مكة:

  1. رمي الجمرات في اليوم الثاني: يجب على الحاج المتعجل أن يرمي الجمرات الثلاث في اليوم الثاني من أيام التشريق، قبل غروب الشمس.
  2. الخروج من منى قبل غروب الشمس: يجب على الحاج المتعجل أن يخرج من منى قبل غروب الشمس في اليوم الثاني.
  3.  طواف الوداع: يجب على الحاج المتعجل أن يقوم بطواف الوداع في المسجد الحرام بعد خروجه من منى.

حكم التعجل في الخروج من مكة:

يجوز للحاج التعجل في الخروج من مكة المكرمة بعد الانتهاء من رمي الجمرات في اليوم الثاني من أيام التشريق، دون أي إثم. ولكن، إذا أدركه المغرب قبل انصرافه من منى، وجب عليه المبيت في منى والرمي في اليوم الثالث.

أهمية المبيت في منى:

يُعدّ المبيت في منى خلال أول يومين من أيام التشريق واجبًا ومن فرائض الحج.

عدد أيام التشريق:

عدد أيام التشريق هو ثلاثة أيام، تبدأ من الحادي عشر من ذي الحجة وحتى الثالث عشر من ذي الحجة.

عدد أيام الحج المتعجل:

عدد أيام الحج المتعجل هو خمسة أيام، تبدأ من يوم التلبية وحتى اليوم الثاني من أيام التشريق.

خاتمة: لقد أوضحنا في هذا المقال متى يخرج المتعجل من مكة المكرمة، وشروط التعجل، وحكمه، وأهمية المبيت في منى، وعدد أيام التشريق، وعدد أيام الحج المتعجل.

ونرجو أن يكون هذا المقال قد أفادكم، وننصحكم بمراجعة المراجع الدينية للتأكد من الأحكام الشرعية المتعلقة بالحج.

محمود فتح الله

مُبدعٌ ومحرّرٌ مُتقنٌ يتمتع بخبرة واسعة في صياغة النصوص بمختلف أشكالها ووموضوعاتها، يُجيدُ فنّ صناعةِ المحتوى بمهاراتٍ تُضفي على كلماته رونقًا خاصًا، فتُلامسُ مشاعرَ القارئِ وتُثيرُ تفكيره، يُحرّرُ النصوصَ بدقةٍ وعنايةٍ فائقةٍ، فيصحّحُ الأخطاءَ اللغويةَ والنحويةَ ويحسّنُ من وضوحِ المعنى وسلاسةِ الأسلوب، ملتزمٌ بالجودةِ العالية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

عزيزي متابع موجز الأنباء

نحن نقدر أن الإعلانات قد تكون مزعجه لك في بعض الاحيان، لكن الإعلانات هي مصدر دخلنا الوحيد، مّا يُمكّننا من الاستمرار في تقديم محتوى إخباري موثوق ومجاني لكافة متابعينا، نطلب منك إغلاق حاظر الإعلانات (Ad Blocker) أثناء تصفحك لموقع موجز الأنباء.

قم بإعاده تحميل الصفحه بعد اغلاق ad blocker !