منوعات

شعيرة تعظيم الله: الفرق بين التكبير المطلق والمقيد في ذي الحجة 2024 – ومتى يبدأ وينتهي

مع حلول شهر ذي الحجة، يزداد اهتمام المسلمين بمعرفة أحكام هذا الشهر الفضيل، خاصة فيما يتعلق بشعائر عيد الأضحى المبارك. ومن أهم هذه الشعائر هي التكبير، الذي ينقسم إلى نوعين: التكبير المطلق والتكبير المقيد.

ما هو التكبير المطلق؟

هو التكبير الذي يجوز للمسلم أن يفعله في أي وقت ومكان من أيام ذي الحجة، من أول الشهر حتى آخر أيام التشريق. ويكون التكبير المطلق بقول: “الله أكبر، الله أكبر، لا إله إلا الله، والله أكبر، ولله الحمد”.

ما هو التكبير المقيد؟

هو التكبير الذي يقتصر على أوقات محددة، وهي:

  • بعد كل صلاة من صلوات الفرائض، ابتداءً من صلاة الفجر ليوم عرفة إلى صلاة العصر من ثالث أيام التشريق.
  • في مصلى العيد، قبل الصلاة وبعدها.

فضل التكبير في ذي الحجة

وردت في السنة النبوية الشريفة العديد من الأحاديث التي تدل على فضل التكبير في ذي الحجة، منها:

  • عن ابن عمر رضي الله عنهما قال: “كان النبي صلى الله عليه وسلم يكثر من التكبير في هذه الأيام”.
  • عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: “كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يخرج إلى السوق في العشر، فيكبر، ويرد عليه الناس”.

الفرق بين التكبير المطلق والمقيد في ذي الحجة 2024

متى يبدأ التكبير المطلق؟

يبدأ التكبير المطلق من أول ذي الحجة، ويستمر حتى آخر أيام التشريق.

متى ينتهي التكبير المقيد؟

ينتهي التكبير المقيد بعد صلاة العصر من ثالث أيام التشريق.

صفة التكبير في ذي الحجة

  • صيغة التكبير الأولى: “اللهُ أكبرُ اللهُ أكبرُ اللهُ أكبرُ كبيرًا”.
  • صيغة التكبير الثانية: “اللهُ أكبرُ كبيرًا، اللهُ أكبرُ كبيرًا، اللهُ أكبرُ وأجلّ”.
  • صيغة التكبير الثالثة: “اللهُ أكبرُ اللهُ أكبرُ اللهُ أكبرُ لا إلهَ إلا اللهُ، واللهُ أكبرُ اللهُ أكبرُ وللهِ الحمدُ”.
  • صيغة التكبير الرابعة: “اللهُ أكبرُ كبيرًا، اللهُ أكبرُ كبيرًا، اللهُ أكبرُ وبحمدهِ”.
  • صيغة التكبير الخامسة: “اللهُ أكبرُ اللهُ أكبرُ اللهُ أكبرُ لا إلهَ إلا اللهُ وحدهُ لا شريكَ لهُ، لهُ الملكُ ولهُ الحمدُ وهوَ على كلِّ شيءٍ قديرٌ”.

خاتمة: التكبير في ذي الحجة من شعائر الإسلام العظيمة، التي تُظهر تعظيم الله تعالى وشكره على نعمه. وينبغي على المسلمين أن يحرصوا على أداء هذه الشعيرة، وأن يملأوا بها البيوت والمساجد والأسواق في هذه الأيام المباركة.

روزينا محمد

محررة ثقافية تتمتع بمعرفة واسعة بالفنون والثقافة، لديها شغف بالمسرح والموسيقى والأدب والفنون البصرية، قادرة على كتابة مراجعات ونقد فني دقيق وهادف، لديها خبرة في تحرير محتوى ثقافي متنوع، يتابع أحدث المعارض والمهرجانات الفنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

عزيزي متابع موجز الأنباء

نحن نقدر أن الإعلانات قد تكون مزعجه لك في بعض الاحيان، لكن الإعلانات هي مصدر دخلنا الوحيد، مّا يُمكّننا من الاستمرار في تقديم محتوى إخباري موثوق ومجاني لكافة متابعينا، نطلب منك إغلاق حاظر الإعلانات (Ad Blocker) أثناء تصفحك لموقع موجز الأنباء.

قم بإعاده تحميل الصفحه بعد اغلاق ad blocker !