منوعات

خطبة عن فضل العشر من ذي الحجة ملتقى الخطباء 2024 قصيرة ومكتوبة

مع حلول شهر ذي الحجة، حان موسم العشر الأوائل، تلك الأيام المباركة التي فضلها الله تعالى وخصها بفضائل عظيمة. فرصة ذهبية للمسلمين لاغتنام الأجر والثواب، ونيل رضوان الله تعالى، لذلك نقدم خطبة يوم الجمعة عن فضل عشر ذي الحجة مكتوبة.

خطبة عن فضل العشر من ذي الحجة:

الحمد لله الذي خلقنا وسخر لنا من خلقه ما ينفعنا، وهدانا إلى الإسلام، ونور بصائرنا بالإيمان، واصطفانا لعبادته، وجعلنا من خير أمة أخرجت للناس، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأن محمداً عبده ورسوله، صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم.

أما بعد:

أيها الإخوة الكرام: فإننا نعيش في هذه الأيام المباركة، أيام العشر الأوائل من ذي الحجة، موسم للطاعات ونيل الأجر العظيم.

فقد خصص الله تعالى هذه الأيام بالفضائل، وجعلها أفضل من غيرها، كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “ما من أيام العمل الصالح فيها أحب إلى الله من هذه العشر”.

فما هي فضائل هذه الأيام المباركة؟

  • يوم عرفة: يوم الوقوف بعرفة، هو أعظم يوم في السنة، فيه يباهي الله تعالى ملائكته بعباده، ويغفر ذنوبهم، ويستجيب دعواتهم.
  • يوم النحر: يوم عيد الأضحى، وهو يوم الحج الأكبر، فيه يذبح المسلمون الأضاحي تقرباً إلى الله تعالى.
  • يوم التشريق: أيام التشريق هي أيام ثلاثة بعد يوم النحر، فيها يرمي الحجاج الجمرات، ويذبحون الأضاحي، ويذكرون الله تعالى.

فما هي الأعمال التي ينبغي للمسلم أن يحرص على أدائها في هذه الأيام المباركة؟

  • الإكثار من ذكر الله تعالى: من أفضل الأعمال في هذه الأيام الإكثار من ذكر الله تعالى، مثل التكبير والتهليل والتسبيح.
  • الصيام: يستحب صيام يوم عرفة، وصيام أيام التشريق.
  • الصدقة: من أفضل الأعمال في هذه الأيام الصدقة، فهي تقرب إلى الله تعالى، وتكفر عن الذنوب.
  • قراءة القرآن الكريم: ينبغي للمسلم أن يحرص على قراءة القرآن الكريم في هذه الأيام المباركة، فهو نور وهدى وشفاء.
  • الدعاء: أبواب السماء مفتوحة في هذه الأيام المباركة، فينبغي للمسلم أن يدعو الله تعالى بكل ما يرجوه من خير الدنيا والآخرة.

الخاتمة:

أيها الإخوة الكرام: فلنغتنم هذه الأيام المباركة، ونكثر من الطاعات ونيل الأجر العظيم، ونسأل الله تعالى أن يتقبل منا صالح الأعمال، وأن يوفقنا إلى طاعته ورضاه.

خطبة عن فضل عشر ذي الحجة ويوم عرفة مكتوبة

خطبة عن فضل عشر ذي الحجة ويوم عرفة مكتوبة

الخطبة الثانية:

الحمد لله رب العالمين، الرحمن الرحيم، الملك القدوس، السلام المؤمن المهيمن، العدل القادر، اللطيف الخبير، أحمده سبحانه وتعالى على ما أنعم علينا من نعمة الإسلام والإيمان، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمدا عبده ورسوله صلى الله عليه وسلم وعلى آله وصحبه وسلم تسليما كثيرا طيبا مباركا كما ينبغي له صلّى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم.

عباد الله، أيها المسلمون:

إننا نعيش في هذه الأيام المباركة، أيام العشر من ذي الحجة، وهي من أفضل أيام السنة وأقدسها، وقد خصّها الله تعالى بفضائل عظيمة وكرم كريم، فجعلها موسمًا للطاعات والخيرات، ومغفرة الذنوب، ورفع الدرجات.

فما فضل هذه الأيام المباركة؟

أولاً: أن فيها يوم عرفة، وهو أعظم يوم في السنة، فيه تجتمع جموع المسلمين من كل أصقاع الأرض في مشعر عرفة لوقفة عظيمة، يدعون الله تعالى ويستغفرونه، ويتضرعون إليه بالدعاء والابتهال، فيجيبهم الله تعالى ويقيل لهم عثراتهم، ويغفر لهم ذنوبهم.

ثانياً: أن فيها يوم النحر، وهو أول أيام عيد الأضحى المبارك، وفيه يذبح المسلمون الأضاحي تقربًا إلى الله تعالى، اقتداءً بسيدنا إبراهيم عليه السلام، وفيه أيضًا يُقسّم لحم الأضحية على الفقراء والمحتاجين، فتنعم أجسادهم بلحومها، وتفرح قلوبهم بخيرها.

ثالثاً: أن فيها يوم التروية، وهو اليوم الثامن من ذي الحجة، وفيه يبدأ الحجاج رحلة الحج من مكة المكرمة إلى منى، ويسوقون الهدايا معهم.

رابعاً: أن فيها أيام التشريق، وهي ثلاثة أيام بعد يوم النحر، فيها يُكبر المسلمون ويرددون التهليل والتكبير، ويذكرون الله تعالى ويشكرونه على نعمه.

خامساً: أن العمل الصالح في هذه الأيام أفضل من العمل في غيرها، فعن النبي صلى الله عليه وسلم قال: “ما من أيام العمل الصالح فيها أحب إلى الله من هذه الأيام”.

عباد الله، أيها المسلمون:

فلنغتنم هذه الأيام المباركة ونكثر فيها من الطاعات والخيرات، ونصوم يوم عرفة، ونضحي، ونكبر ونهلل، ونذكر الله تعالى وندعوه، ونستغفره، ونتصدق، ونحسن إلى إخواننا المسلمين، ونصلح ذات البين.

فلعل الله تعالى أن يغفر لنا ذنوبنا، وأن يرفع درجاتنا، وأن يرحمنا في الدنيا والآخرة.

اللهم تقبل منا دعاءنا وصيامنا وصدقتنا وأضاحينا، واجعلنا من عتقائك من النار، ومن الفائزين بجنتك وجنات نعيمك، إنك سميع مجيب، وصلى الله وسلم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.

روزينا محمد

محررة ثقافية تتمتع بمعرفة واسعة بالفنون والثقافة، لديها شغف بالمسرح والموسيقى والأدب والفنون البصرية، قادرة على كتابة مراجعات ونقد فني دقيق وهادف، لديها خبرة في تحرير محتوى ثقافي متنوع، يتابع أحدث المعارض والمهرجانات الفنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

عزيزي متابع موجز الأنباء

نحن نقدر أن الإعلانات قد تكون مزعجه لك في بعض الاحيان، لكن الإعلانات هي مصدر دخلنا الوحيد، مّا يُمكّننا من الاستمرار في تقديم محتوى إخباري موثوق ومجاني لكافة متابعينا، نطلب منك إغلاق حاظر الإعلانات (Ad Blocker) أثناء تصفحك لموقع موجز الأنباء.

قم بإعاده تحميل الصفحه بعد اغلاق ad blocker !