منوعات

“الدقسة”: محصول نادر ذو قيمة غذائية عالية يواجه خطر الانقراض!

في جبال الحجاز، وبين قرى بني عيسى وبني بحير، يزهر محصول نادر يُعرف باسم “الدقسة” أو “حب التيف”. هذا المحصول، الذي يُعد من الحبوب الغذائية ذات القيمة الغذائية العالية، يواجه خطر الانقراض بسبب قلة زراعته ونقص الموارد.

خصائص الدقسة

يُعد الدقسة نوعًا من أنواع حبوب القمح، وموطنه الأصلي إفريقيا. يتميز هذا المحصول بمقاومته للجفاف والآفات، ولا يحتاج إلى استخدام المبيدات الحشرية. كما أنه غني بالألياف والحديد، وخالٍ من الغلوتين، مما يجعله خيارًا مثاليًا للأشخاص الذين يعانون من حساسية الغلوتين.

فوائد حب التيف

تتمتع بذور حب التيف بالعديد من الفوائد الصحية، منها:

  • تحسين صحة الجهاز الهضمي: تساعد الألياف الموجودة في الدقسة على تحسين صحة الجهاز الهضمي، وتعزيز حركة الأمعاء، ومنع الإمساك.
  • تعزيز صحة القلب: تحتوي الدقسة على نسبة عالية من الحديد، الذي يُساعد على نقل الأكسجين إلى جميع أنحاء الجسم، وتعزيز صحة القلب.
  • تنظيم مستويات السكر في الدم: تُساعد الألياف الموجودة في الدقسة على تنظيم مستويات السكر في الدم، ومنع ارتفاعه بشكل مفاجئ.
  • تقوية جهاز المناعة: تحتوي الدقسة على مضادات الأكسدة التي تُساعد على تقوية جهاز المناعة، ومحاربة العدوى.

مراحل زراعة الدقسة

تمر زراعة الدقسة بمراحل عدة، تستمر ٦ أشهر حتى حصادها. تبدأ العملية بزراعة البذور في شهر مارس أو أبريل، وتحتاج إلى ري منتظم حتى تنبت. بعد ذلك، يتم تقليم الحبوب لإزالة الأعشاب الضارة، ثم تأتي مرحلة الحصاد في شهر سبتمبر أو أكتوبر.

تهديدات الدقسة

يواجه محصول الدقسة العديد من التهديدات التي تُهدد بانقراضه، منها:

  • قلة المزارعين: يُعزف المزارعون عن زراعة الدقسة بسبب طول مدة زراعتها، وقلة الإمكانات المتاحة لديهم، وعدم توافر المياه الكافية للري.
  • نقص الدعم الحكومي: لا تحظى زراعة الدقسة بدعم حكومي كافٍ، مما يُثني المزارعين عن زراعتها.
  • قلة الوعي: لا يعرف الكثير من الناس عن فوائد الدقسة، مما يُقلل من الطلب عليها.

مستقبل الدقسة

يُعد مستقبل الدقسة غامضًا، حيث يواجه هذا المحصول النادر العديد من التهديدات. ومع ذلك، هناك بعض الجهود المبذولة للحفاظ على هذا المحصول، مثل:

  • دعم المزارعين: تُقدم بعض المنظمات غير الحكومية الدعم للمزارعين الذين يزرعون الدقسة، من خلال توفير البذور والأدوات والمياه.
  • نشر الوعي: تُبذل الجهود لنشر الوعي حول فوائد الدقسة، وتعزيز الطلب عليها.
  • البحث العلمي: تُجرى بعض البحوث العلمية لدراسة فوائد الدقسة بشكل أفضل، وإيجاد طرق لتحسين زراعتها.

نهله صفوان

محررة تفاعلية تجيد التواصل مع الجمهور عبر الإنترنت، لديها خبره في استخدام منصات التواصل الاجتماعي المختلفة، قادر على إنشاء محتوى تفاعلي يجذب الجمهور، تتابع أحدث الاتجاهات في مجال الصحافة الرقمية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

عزيزي متابع موجز الأنباء

نحن نقدر أن الإعلانات قد تكون مزعجه لك في بعض الاحيان، لكن الإعلانات هي مصدر دخلنا الوحيد، مّا يُمكّننا من الاستمرار في تقديم محتوى إخباري موثوق ومجاني لكافة متابعينا، نطلب منك إغلاق حاظر الإعلانات (Ad Blocker) أثناء تصفحك لموقع موجز الأنباء.

قم بإعاده تحميل الصفحه بعد اغلاق ad blocker !