التعليم

رصد غياب الطلاب عبر نظام نور: خطوة نحو بيئة تعليمية مثالية

للحد من غياب الطلاب في المدارس ولأن الانضباط المدرسي ركيزة أساسية لضمان بيئة تعليمية آمنة وفعّالة تُتيح للطلاب فرصة التعلم والنمو بأفضل شكل ممكن. وتدرك وزارة التعليم السعودية أهمية هذا الأمر، وتسعى جاهدة لتعزيزه من خلال اتّخاذ خطوات حاسمة وإجراءات فعّالة.

ولأن التعليم ركيزة أساسية لبناء المجتمعات وتقدّمها، ويشكّل حضور الطلاب وانضباطهم في المدارس حجر الزاوية لبناء منظومة تعليمية فعّالة تُساهم في إعداد جيل واعٍ ومثقف قادر على مواجهة تحديات المستقبل. وحرصًا على ضمان سير العملية التعليمية بسلاسة وتحقيق أفضل النتائج للطلاب، تؤكد وزارة التعليم على أهمية التزام الطلاب بالحضور المنتظم والانضباط داخل المدرسة.

خطوات حاسمة لتعزيز الانضباط المدرسي

أدركت وزارة التعليم أنّ الغياب يُعدّ أحد العوامل الرئيسية المُعيقة للانضباط المدرسي، ولذلك اتّخذت خطوة هامّة تمثّلت في احتساب الغياب في كلّ حصة دراسيّة. وتُساهم هذه الخطوة في ضمان حضور الطلاب لجميع حصصهم الدراسيّة، ممّا يُتيح لهم الاستفادة القصوى من المُحتوى التعليمي ويُعزّز تركيزهم وانتباههم.

آلية احتساب غياب الطلاب في نظام نور

  • تمّ دمج أيقونة جديدة في نظام “نور” تُتيح للمعلّمين احتساب الغياب لكلّ حصة دراسيّة.
  • لا يُمكن إغلاق نظام “نور” إلّا بعد قيام المُعلّمين باحتساب الغياب.
  • يتمّ إرسال رسالة نصيّة إلكترونيّة بشكل يوميّ لولي أمر الطالب الغائب أو المتأخر عن المدرسة.
  • تُمنح للطالب وولي أمره مهلة 5 أيام لتقديم عذر مقبول للغياب.
  • في حال عدم تقديم عذر مقبول، يُعتبر الغياب بدون عذر ويُخصم من درجات المواظبة درجة واحدة عن كلّ يوم غياب.
  • لا يحصل الطالب على درجة كاملة في المشاركة والتفاعل (شاملة الأنشطة والتطبيقات الصفية) في المقرر الدراسيّ الذي غاب عنه بدون عذر.
  • لا يُعاد للطالب المتغيّب بدون عذر مقبول الاختبارات القصيرة.
  • لا تُمنح للطالب المتغيّب بدون عذر درجات تعويضية في (المشاركة والتفاعل).

أهمية حضور وانضباط الطلاب

يُتيح حضور الطلاب المنتظم وانضباطهم داخل المدرسة الاستفادة القصوى من المناهج الدراسية والأنشطة التعليمية المختلفة، مما يُساهم في تعزيز تحصيلهم العلمي واكتسابهم المعارف والمهارات اللازمة للنجاح في حياتهم الدراسية والمهنية. كما يُساعد الانضباط على خلق بيئة تعليمية آمنة ومستقرة تُشجّع على التعلّم والتركيز، وتُعزّز التفاعل الإيجابي بين الطلاب والمعلمين، ممّا يُساهم في تنمية مهارات التواصل والعمل الجماعي لدى الطلاب.

متابعة حضور وغياب الطلاب في نظام نور

حالات الاستئذان المقبولة

تُدرك وزارة التعليم أنّ هناك بعض الظروف التي قد تحول دون قدرة الطالب على الحضور المنتظم للمدرسة، لذلك تُقرّ حالات استئذان محددة تُمكّن الطالب من التغيّب دون التأثير على تحصيله الدراسي. وتشمل هذه الحالات:

  • الإجازات المرضية: في حال تعرّض الطالب لوعكة صحية، يُمكنه الحصول على إجازة مرضية معتمدة من منصة “صحتي” تُثبت مدة غيابه.
  • وفاة أحد الأقارب: في حال وفاة أحد أقارب الطالب حتى الدرجة الرابعة، يُمكنه التغيّب عن المدرسة لتقديم واجب العزاء مع إحضار شهادة وفاة.
  • مراجعة المستشفيات والمراكز الصحية: في حال احتياج الطالب لمراجعة المستشفى أو المركز الصحي، يُمكنه التغيّب عن المدرسة مع إحضار إشعار بالمراجعة.
  • المرافقة الصحية لأحد الأقارب: في حال احتياج أحد أقارب الطالب من الدرجة الأولى لمرافقة صحية، يُمكن للطالب التغيّب عن المدرسة لمرافقته، بشرط حصوله على موافقة إدارة المدرسة وإحضار إشعار مرافقة.
  • مراجعة الجهات الرسمية: في حال احتياج الطالب لمراجعة إحدى الجهات الرسمية، يُمكنه التغيّب عن المدرسة مع إحضار إشعار بالمراجعة.

حالات أخرى: تُقرّر الأنظمة واللوائح التعليمية حالات أخرى تُبيح للطالب التغيّب عن المدرسة، مثل مراجعة وحدة الرعاية الطلابية أو المشاركة في أنشطة رسمية معتمدة.

دور الأسرة في تعزيز حضور وانضباط الطلاب في المدرسة

  • تلعب الأسرة دورًا هامًا في تعزيز حضور الطلاب وانضباطهم في المدرسة، وذلك من خلال:
  • توعية الطلاب بأهمية التعليم: يجب على الأسرة توعية الطلاب بأهمية التعليم وفوائده، وتشجيعهم على الالتزام بالحضور المنتظم للمدرسة.
  • متابعة حضور الطلاب: يجب على الأسرة متابعة حضور الطلاب للمدرسة والتأكد من التزامهم بالدوام المدرسي.
  • توفير بيئة مناسبة للدراسة: يجب على الأسرة توفير بيئة مناسبة للدراسة في المنزل، وتشجيع الطلاب على التركيز والمذاكرة.
  • التواصل مع المدرسة: يجب على الأسرة التواصل مع المدرسة بشكل مستمر لمتابعة تحصيل الطالب وسلوكه.

إجراءات إضافية لتعزيز الانضباط المدرسي

  • إبلاغ الطلاب والطالبات بتنظيمات الدخول والخروج من المدرسة.
  • التأكد من وقوف المناوب عند الباب فور دقّ الجرس.
  • توفير بديل للمناوب في حال غيابه في وقت مبكر.
  • تسجيل أسماء الطلاب المتجاوزين للتعليمات في سجلّ المناوبة اليوميّ.

اتّخاذ إجراءات تأديبيّة تصعيديّة بحقّ الطلاب المُتكرّرين في مخالفة التعليمات، تشمل:

  • إنذار أوّل للطالب وتحويله للمُوجّه بعد 3 أيام غياب.
  • إنذار ثانٍ وإشعار ولي الأمر بالإجراءات بعد 5 أيام غياب.
  • إنذار ثالث للطالب واستدعاء ولي الأمر بعد 10 أيام غياب.
  • تحويل الطالب من المدرسة بعد 15 يومًا غياب، مع دراسة وضعه وظروفه ونظره في نقله إلى مدرسة أُخْرى.
  • رفع تقرير عن وضع الطالب المتغيّب والإجراءات التي تمّت بحقّهِ لإدارة التعليم بعد 20 يومًا غياب.

خاتمة: إنّ حضور وانضباط الطلاب في المدرسة مسؤولية مشتركة بين الأسرة والمدرسة والمجتمع. وبتضافر الجهود من جميع الأطراف، يمكننا ضمان بيئة تعليمية مثالية تُساهم في إعداد جيل متميز قادر على تحقيق طموحاته وبناء مستقبل أفضل.

روزينا محمد

محررة ثقافية تتمتع بمعرفة واسعة بالفنون والثقافة، لديها شغف بالمسرح والموسيقى والأدب والفنون البصرية، قادرة على كتابة مراجعات ونقد فني دقيق وهادف، لديها خبرة في تحرير محتوى ثقافي متنوع، يتابع أحدث المعارض والمهرجانات الفنية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

عزيزي متابع موجز الأنباء

نحن نقدر أن الإعلانات قد تكون مزعجه لك في بعض الاحيان، لكن الإعلانات هي مصدر دخلنا الوحيد، مّا يُمكّننا من الاستمرار في تقديم محتوى إخباري موثوق ومجاني لكافة متابعينا، نطلب منك إغلاق حاظر الإعلانات (Ad Blocker) أثناء تصفحك لموقع موجز الأنباء.

قم بإعاده تحميل الصفحه بعد اغلاق ad blocker !